الزوراء | برقية تهنئة الى الشعب العراقي المظلوم وبرقية تعزية الى المالكي وشلته المهتلفة

 برقية تهنئة الى الشعب العراقي المظلوم وبرقية تعزية الى المالكي وشلته المهتلفة

 

 

قاسم العبادي

اولا. برقية تهنئة الى الشعب العراقي: اهني الشعب العراقي وكل الأحرار والمظلومين والفقراء والاطفال والأيتام والثكالى والأرامل والمقهورين والمحرومين بمناسبة سقوط صنم المالكي، وسقوط اسقط الساقطين، ونهاية حكمه التعسفي الدكتاتوري الأجرامي الدموي ورميه الى مزبلة التاريخ بلا رجعة, ايضا اهني السيد فؤاد معصوم رئيس جمهورية العراق لشجاته في اتخاذ القرار المناسب في عدم الرضوخ للدكتاتور نوري المالكي (أبو فجيج) وتمديد اربع سنوات عجاف لحكومته الظالمة الدموية, كذلك اهني الأعلامي الشجاع انور الحمداني بهذه المناسبة لفضحه ملفات الفساد المالكي وفضح جرائمه.

ثانيا. برقية تعزية الى المجرم الدموي المالكي وشلته القذرة: أعزي المالكي المجرم وشلته القذرة وتحديدا اعزي المسترجلة حنونه الفتلاوي والمستخنخ جواد البولاني ماسح الاكتاف والمنافق اللوكي محمد صيهود والمنافق الوقح ابو السان المكسور خلف عبد الصمد والقاضي المزور محمود الحسن صاحب بيان مستندات توزيع قطع الاراضي على فقراء مدينة الحلة والأعلامي المنافق اللوكي القذر احمد الملا وكل من طبل وردح لصنم المالكي من كتاب واعلاميين وشعراء سفله على مدى الثماني سنوات, كذلك اعزي لصوص وحرامية المالكي من وزراء ومدراء عامين واعزي نعيم عبعوب صاحب نظرية دبي زرق ورق بمناسبة فقدانه لمنصبه في مجلس أمانة العاصمة. كذلك اعزي كل المستفيدين الذين باعوا العراق وسرقوا قوت الفقراء خلال فترة حكم ابو سراوي التحفة وفي هذه المناسبة ادعوا كل المحامين الى الاسراع بتقديم الوثائق الى المنظمات الدولية التي تدين جرائم المالكي من قتله وتصفيته للخصوم وحرقه لبيوت الناس العزل واشعال الحرب ضد اهلنا في الأنبار وصلاح الدين وهدر المال العام وسرقته لمليارات الدولارات وتجويعه الشعب العراقي.
روح ابو فجيج بعد تحلم ترجع رئيس وزراء, روح بيع سبح ومحابس عالقشامر, لعنة الله عليك وعلى كل المجرمين, الخزي والعار لك ولأعوانك في الدنيا والعذاب في الأخرة.

المحرر:

  87471   0  
 

لا يوجد تعليقات
تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع الزوراء بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع الزوراء علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :

 

جميع الحقوق محفوظة